U3F1ZWV6ZTIzNTU5OTQyOTc0Njc4X0ZyZWUxNDg2MzY0OTI3Njg4Ng==

بحث عن التعبير


بحث عن التعبير doc
التعبير expression

بحث عن التعبير :  

محتويات البحث : 

(1) مقدمة عن التعبير . 
(2) مفهوم التعبير . 
(3) الفرق بين التعبير والإنشاء . 
(4) سمات التعبير الجيد . 

مقدمة عن التعبير : 

التعبير هو الافصاح عما في النفس من أفكار، ومشاعر بالمحادثة أو الكتابة ، أو الخطابة وهو الذي يكشف عن شخصية المرء ومواهبه ، وقدراته ، ويعطي صورة عن صفاته الاجتماعية التي تحقق التوافق بينه وبين أفراد المجتمع الذي يعيش فيه ، ويستمد التعبير أهميته من أنه غاية في دراسة اللغة ، في حين أن فروع اللغة الأخرى هي وسائل مساعدة للتمكن من مهارات التعبير . 

ويعد التعبير من الأنماط المهمة للنشاط اللغوي ، ووسيلة من وسائل الاتصال ، والتعبير عن النفس ، وتسهيل عملية التفكير ، فهو ضرورة حيوية للفرد والمجتمع ، وله منزلة كبيرة في الحياة ، وإن تفاعل المرء مع مجتمعه معتمد بدرجة كبيرة علي تمكنه من مهارة التعبير ، فمن لا يحسن التعبير لا يتمكن من إفهام الآخرين . 

وللتعبير منزلة كبيرة في الحياة ، فهو ضرورة من ضرورياتها ولا يمكن لأي شخص أن يستغني عنه في أي مرحلة من مراحل عمره ، ففيه يعرض الأفراد أفكارهم ومشاعرهم باللسان ، أو القلم ، والتعبير الجيد يساعد الفرد علي إظهار ذاتيته ، وشخصيته ، فهو المظهر الصادق لقوة تفكير الفرد في نفسه ، والأشياء التي حوله ، وهو نشاط لغوي مستمر ينبغي ألا تقتصر العناية به علي الحصة المقررة في خطة الدراسة ، فهو من أهم التمرينات وأكثرها فائدة من جهة التربية ومن أصعب الدروس وأعقدها من جهة التعليم . 

يحتل التعبير منزلة خاصة بين فروع اللغة لأن العجز فيه يؤدى إلى اخفاق التلميذ في الدروس الأخرى ، ولأن عدم الدقة في التعبير أيضا يترتب عليه فوات الفرص ، وضياع وتكرار العجز أو عدم الدقة في التعبير يفقد التلميذ الثقة بنفسه ، مما قد يؤخر نموه الاجتماعي ، أو يعيق تطوره الفكري ، أو يعرقل تقدمه في دراسته ، أو يحول دون إتقانه اللغة . 

تعريف التعبير : 

تم تعريف التعبير من قبل الباحثين والكتاب بالعديد من التعريفات نذكر منها : 

(1) التعبير هو الإفصاح عما في النفس من أفكار ومشاعر بالطرق اللغوية وخاصة بالمحادثة والكتابة . 

(2) التعبير هو عبارة عن امتلاك القدرة علي نقل الفكرة أو الاحساس الذي يعتمل في الذهن أو الصدر إلى السامع ، وقد يتم ذلك شفويا أو كتابيا وفق مقتضيات الحال . 

(3) التعبير هو افصاح المرء بالحديث ، أو الكتابة عن أحاسيسه الداخلية ومشاعره ، وأفكاره ومعانيه بعبارات سليمة . 

(4) التعبير هو العمل المدرسي المنهجي الذي يسير وفق خطة متكاملة للوصول بالطالب إلى مستوي يمكنه من ترجمة أفكاره ، ومشاعره ، وأحاسيسه ومشاهداته ، وخبراته الحياتية شفاهةً وكتابة بلغة سليمة وفق نسق فكرى معين . 

(5) التعبير هو ان يتحدث الإنسان ، أو يعبر عما في نفسه من موضوعات تلقي عليه ، أو عما يحس هو بالحاجة إلى الحديث عنه استجابة لمؤثرات في المجتمع ، أو في الطبيعة . 

الفرق بين التعبير والإنشاء : 

كانت التربية التقليدية تطلق علي التعبير مصطلح ( الإنشاء ) أما التربية الحديثة فقد استبدلت مصطلح الإنشاء بـ ( التعبير ) ، ولذلك لأن التعبير هو المظهر العفوي للغة ، في حين أن الإنشاء هو المظهر الاصطناعي لها .

 بالإضافة إلى أن التعبير أوسع من الانشاء ، إذ يشمل مجالات الحياة كلها في البيت والشارع ، والمدرسة ، والطبيعة ، فهو مرآة الحياة كلها ، أما الإنشاء فهو أضيق دائرة من التعبير ، وهو صنعة ، لذا سمي القلقشندي كتابه ( صبح الأعشي في صناعة الإنشاء ) ومن هنا كان مصطلح التعبير أوضح دلالة ، وأشمل دائرة من الإنشاء ، وهو يشتمل مواقف الحياة ، والتفاعل مع المجتمع شفويا أو كتابيا ، في حين يقتصر الإنشاء علي الجانب الكتابي . 

ولا شك ان كلمة الإنشاء تعني التعبير ، ولكنها يمكن أن تعني أيضا أشياء أكثر مما في مدلولها الحرفي ، أي أن يبدع الإنسان صفحات فيها خيال ، وصور وفيها عاطفة ، وفكر كما يفعل الشعراء والكتاب .... وهذا لا يتهيأ لجميع التلاميذ لأنه يقتضي موهبة خاصة ، ولا يمكن ان تتحقق هذه الموهبة لدي التلاميذ كلهم ، فإذا طالبناهم بالإنشاء بمعني الإبداع نكون قد كلفناهم صعبا ، وضيعنا عليهم أيسر ما يمكن ان نطلبه من التعبير . 

أهمية التعبير : 

أهمية التعبير في الحياة : 

بالنسبة لأهمية التعبير في الحياة فمن غير شك أن الإنسان الذي لا يستطيع التعبير عما في نفسه يشبه الجماد الذي لا قيمة له في الحياة ، بل لا أثر لوجوده ، فالتعبير سواء بالكلام ، أو الكتابة ، أو الإشارة هو الذي يميز الإنسان عن غيره من الكائنات الحية ، فبه ومن خلاله يكمل الإنسان دائرة اتصاله ببيئته أو محيطة أو أعماله ... وبه تزداد دائرة التفاعل المثمر بين الفرد والجماعة ، فهو من ضروريات الحياة التي يخدم به الإنسان نفسه كما يخدم به وطنه ، هذا بالنسبة لأهمية التعبير في الحياة . 

اما بالنسبة لأهميته في التعليم ، فهي تكمن في : 

1- تقوي شخصية التلميذ ، وتعوده الجرأة وحسن الأدب ، وأدب الحديث ، والمناظرة . 

2- تقوي ، وتعمق لدي التلميذ بعض العادات الفكرية والاجتماعية . 

3- تدربه علي حسن الاستماع ، والتفكير قبل الحديث أو الكتابة . 

4- تعينه علي حسن الملاحظة ودقتها وتمكنه من نقل المرئيات إلى أفكار فكلمات وجمل أو عبارات . 

5- تجعل التلميذ واثقا بما يقوله أو يكتبه لأنها تعوده علي تنسيق الأفكار وإبعادها عن الغموض والتشويش . 

سمات التعبير الجيد : 

إن التعبير الجيد يدل علي تفوق دراسي ، وتميز في الحياة العملية ، فمن يتمكن من التواصل مع الآخرين بشكل جيد ، وأن يوصل أفكاره إلى الآخرين بوضوح يكون شخصا دائما في المقدمة ، إن من يسيطر علي مهارات التعبير يتمكن من السيطرة علي الكلمة الهادفة والعبارات الجيدة ، وهذا يتيح ويمكن الأفراد علي أن يشقوا طريقهم في حياتهم بنجاح وتفوق . 

التعبير الجيد يقوم علي ركنين أساسيين : 

1- المعنوي : 

وهو الأفكار ، ومصدرها تجاوب التلميذ ، ومجموع قراءاته واطلاعاته ومشاهداته . 

2- لفظي : 

وهو العبارات ، والأساليب ، وهي أوعية الأفكار ، ووسائل إبرازها للقارئ والسامع ، ومصدرها مطالعات التلميذ ، وما يسمعه ، أو يقرأه أو يستخدمه عملياً في تعبيره مع الآخرين . 

ويتسم التعبير الجيد السمات التالية : 

(1) الحيوية : 

حيث يتصف التعبير الجيد بالحيوية ، والصدق بحيث يكون نابعاً من الأحاسيس ، والتجارب ، والدوافع الذاتية ، وأن ترتبط الموضوعات التي يكتب فيها التلاميذ بحياتهم ، وواقعهم . 

(2) الوضوح : 

حيث تكون أفكار الموضوع واضحة ، لأن وضوح التفكير يترجم لتعبير واضح ، والعكس صحيح . 

(3) عنصر الخيال : 

يمتاز التعبير الجيد بعناصر جمالية لعل من أهمها : سلامة العبارة وخلوها من الحشو والإطالة ، وتمثيل المعني ، والانسجام بين الألفاظ ، وعذوبتها وفي توظيف الخيال توظيفاً مناسبا بحيث يؤثر في السمع ، ويجذبه نحوه . 

(4) عدم التكلف : 

ويعني عدم تصنع الكتابة ، وحشر الكلمات في غير مواضعها وإجبار التلاميذ علي التقيد بأساليب وتراكيب لا يدركون موقعها . 

(5) التأثير : 

ويقصد به التعبير الذي يجعل السامع أو القارئ مشدودا لما يقرأ . 

(6) الأمانة العلمية : 

وهي نسب الأفكار ، والحكم ، والأشعار إلى أصحابها عند اقتباسها في حديثه أو كتابته . 

(7) مراعاة القواعد والأصول : 

أن يجيد الفرد  تقسيم موضوعه إلى فقرات ، كل منها يحتوي علي فكرة معينة ، ويعني بعلامات الترقيم ، ويأخذ نفسه بحسن الخط وصحة الرسم الإملائي . 

تعليقات