U3F1ZWV6ZTIzNTU5OTQyOTc0Njc4X0ZyZWUxNDg2MzY0OTI3Njg4Ng==

القراءة الجهرية : ما هي ؟ - تعريفها - أهدافها - فوائدها - مميزاتها وعيوبها

بحث عن القراءة الجهرية
ما هي القراءة الجهرية ؟ وما هي فوائدها ؟ 

بحث عن القراءة الجهرية :

محتويات البحث : 
(1) ما هي القراءة الجهرية ؟ 
(2) تعريف القراءة الجهرية . 
(3) المواقف التي تستخدم فيها القراءة الجهرية . 
(4) أهداف القراءة الجهرية . 
(5) شروط القراءة الجهرية . 
(6) فوائد القراءة الجهرية . 
(7) مزايا القراءة الجهرية . 
(8) عيوب القراءة الجهرية . 

ما هي القراءة الجهرية ؟ 

القراءة الجهرية هي أحد  أنواع القراءة وفيها ينطلق القارئ خلالها بالمفردات والجمل المكتوبة ، قراءة صحيحة ، مضبوطة في حركاتها ، مسموعة في أدائها ، معبرة عن المعاني التي تضمنتها . 

تعريف القراءة الجهرية : 

قد قدم المتخصصون العديد من التعريفات لمفهوم القراءة الجهرية ، ومنها ما يلي : 

(1) القراءة الجهرية هي القراءة التي يعتمد فيها القارئ مع رفع صوته بالمقروء وإخراج الحروف من مخارجها إخراجاً صحيحاً ، وتشترك فيها العين والأذن في أدائها مع فهم وإدراك المقروء . 

(2) القراءة الجهرية هي نطق الكلام بصوت مسموع حسب قواعد اللغة العربية مع مراعاة النطق وسلامة الكلمات ، وإخراج الحروف من مخارجها ، وتمثيل المعني بمعني آخر فإن هذه القراءة تجمع بين التعرف البصري للرموز والإدراك العقلي للمدلول والتعبير الشفهي عنها بنطق الكلمات والجهر بها . 

(3) القراءة الجهرية هي التي ينطق القارئ من خلالها بالمقروء بصوت مسموع مراعياً أثناء ذلك أن يضبط القارئ المقروء ويفهم معناه . 

(4) القراءة الجهرية هي التي ينطق القارئ خلالها بالمفردات والجمل المكتوبة صحيحة في مخارجها ، مضبوطة في حركاتها ، مسموعة في أدائها ، معبرة المعاني التي تضمنتها . 

(5) القراءة الجهرية هي تحويل الرموز المكتوبة إلى ألفاظ منطوقة وفهم معانيها وتقويمها فالنطق فيها عنصر فعال ويشكل محوراً رئيساً فيها . 

المواقف التي تستخدم فيها القراءة الجهرية : 

هناك بعض المواقف التي تستخدم فيها القراءة الجهرية : 

(1) قراءة القطعة ، أو مقتطفات من قطعة لتأييد موقف اتخذه القارئ في إحدى المناقشات . 

(2) القراءة لإفادة الغير بعض المعلومات . 

(3) قراءة استرجاع كأن تقرأ محاضرات وجلسات . 

(4) قراءة الشعر للتمتع بموسيقاها . 

(5) قراءة خبر من الأخبار . 

أهداف القراءة الجهرية : 

(1) إكساب المتعلمين جرأة أدبية وتنمية قدراتهم علي مواجهة الجمهور . 

(2) في القراءة الجهرية استخدام لحاستي السمع والبصر مما يزيد من امتاع المتعلمين بها وخاصة إذا كانت المادة المقروءة علي النطق الصحيح والسليم . 

(3) إكساب المتعلمين القدرة علي النطق الصحيح والسليم . 

(4) تشجيع المتعلمين الخجولين الذين يهابون الحديث . 

شروط القراءة الجهرية الجيدة : 

(1) جودة النطق وحسن الأداء وإخراج الأصوات من مخارجها الصحيحة . 

(2) تمثيل المعني . 

(3) الوقف المناسب عند علامات الترقيم . 

(4) السرعة الملائمة للفهم والإفهام . 

(5) ضبط حركات الإعراب . 

فوائد القراءة الجهرية : 

للقراءة االجهرية فوائد عديدة منها : 

(1) وسيلة مهمة للكشف عن عيوب النطق عند المتعلم ، لعلاجها في الوقت المناسب ، وتعويده علي النطق السليم . 

(2) تحسين النطق عند المتعلم ، ويعوده علي مخاطبة الجماهير دون خوف أو خجل . 

(3) تنمية روح المنافسة في إلقاء الشعر ، والأناشيد ، والمسرحيات بصوت عال ومسموع . 

(4) تساعد المتعلمين علي إدراك مواطن الجمال في التعبير . 

(5) تعود المتعلمين علي السرعة المناسبة في القراءة بدون إسراع أو إبطاء في المعني . 

(6) تساعد في بناء الشخصية وإعداد القيادات للمستقبل . 

مزايا القراءة الجهرية : 

(1) وسيلة لإتقان النطق ، وتمثيل المعني . 

(2) وسيلة للكشف عن عيوب النطق عند المتعلم أو الطالب  . 

(3) تساعد علي إدراك مواطن الجمال والذوق الفني . 

(4) تسر القارئ والسامع معانٍ ، فيشعر كل منهما باللذة والاستماع . 

(5) تعد الأفراد للمواقف الخطابية ومواجهة الجماهير . 

(6) تعود الأفراد الشجاعة وتزيل صفة الخجل والوجل وتبعث الثقة في نفوسهم . 

(7) تعود القارئ علي السرعة المناسبة في القراءة ، دون إسراع أو إبطاء يخل بالمعني . 

(8) تغيير نبرة الصوت من القارئ تشد الانتباه ، وتساعد علي التركيز وتجذب المستمع . 

(9) تنمية روح المنافسة في إلقاء الشعر ، والأناشيد ، والمسرحيات بصوت عالٍ ومسموع . 

(10) القراءة الجهرية الجيدة والمؤثرة والجذابة تنمي عند المستمع حب القراءة ، والأذن اللغوية عند المقارنة بين صوتين أو أكثر . 

(11) إن القراءة الجهرية تشجع المتعلمين علي التحدث والتعبير عن مشاعرهم ، وإعطائهم فرصة للتفكير ، والتحلي بالبلاغة والفصاحة ، وتعودهم الجرأة . 

عيوب القراءة الجهرية في التدريس : 

(1) ضيق وقت الحصة الدراسية الأمر الذي لا يعطي فرصة لإشراك جميع التلاميذ في القراءة . 

(2) تحرج القارئ الذي لا يجيد إخراج بعض الحروف أو يخطئ في ضبط الكلمات . 

(3) تتطلب جهدا ووقتاً لما تمتاز به من مراعاة النطق بالحروف والكلمات بشكل سليم . 

(4) اهتمام المعلم بمن يجيد القراءة في الحصة وإهماله للتلاميذ ضعاف القراءة . 

(5) فيها إزعاج وتشويق علي الآخرين . 

(6) طريقة غير اقتصادية في التحصيل . 

طرائق تدريس القراءة الجهرية : 

(1) قراءة المعلم النموذجية : 

مع مراعاة إخراج الحروف من مخارجها ، ومراعاة مواصفات القراءة الجهرية ، ليتمكن التلاميذ من إتقان كل جزء من أجزائه ، وإذا كان الدرس طويلاً يقسمه إلى أجزاء . 

(2) قراءة المحاكاة : 

حيث يقرأ التلاميذ الدرس قراءة يحاكون فيها قراءة المعلم ، ويجب أن يراعي المعلم مستوي أطفال فصله حينما يحاكون قراءته . 

(3) القراءة التوضيحية : 

يقرأ التلاميذ ثم يناقش المعلم لتوضيح ما غمض عليهم ويتم التوضيح بواحة أو أكثر من الطرائق التالية كالتمثيل للأفعال والصور الحسية ، والضد ، والمرادفات والاستخدام في جمل مفيدة ، والتجريد برد الكلمة إلى أصلها ، والشرح للكلمات ذوات الدلالات المعنوية . 

(4) القراءة التدريبية : 

يقرأ التلاميذ الدرس أو الفقرة ليتيقن المعلم من إجادة الطلبة لها وهنا يركز المعلم علي تصحيح الأخطاء . 

(5) القراءة التطبيقية : 

وهنا يخلق المعلم مواقف طبيعية للقراءة الجهرية كأن يطلب قراءة فقرة معينة تدل علي فكرة معينة أو جملة تدور حول أمر معين أو تمثيل بعض المواقف ولعب الأدوار وقراءة الدرس بلسان المتكلم أو الغائب أو المفرد أو المثني أو الجمع وهكذا أو الإجابة عن أسئلة يطرحها تثير التفكير ، وتنم علي الفهم وتدرب علي التفاعل مع المقروء . 

(6) مرحلة التقويم الختامي : 

تتم مناقشة التلاميذ في محتويات الدرس وتفصيلاته مناقشة معمقة ومنوعه تتناول جميع جوانب الدرس وترتبط بالأهداف المرسومة مسبقاً ، وقد يطالب المعلم بحل تدريبات أو أسئلة الكتاب ، بحيث يطمئن المعلم علي تحقيق أهداف الدرس بصورة جيدة . 

(7) مرحلة تلخيص الدرس : 

يطلب المعلم من تلامذته تلخيصاً شفوياً أو كتابياً لأفكار الدرس ، مما يعودهم التعبير وإكتساب مهارة التلخيص ، وإن لم يتمكن المعلم من تنفيذها نظراً لضيق الوقت فمن الممكن أن يطالب التلاميذ بالقيام بها في منازلهم . 

مما سبق نجد أنه علي المعلم أن يتدرج بطلابه من المهارة الأولي صعوداً إلى المهارة الأعلي ، إذ أن أي خلل في المهارة السابقة يؤدي بالتالي إلى خلل في امتلاك المهارة اللاحقة ، مما سيؤدي إلى ضعف شديد في امتلاك المهارة الكلية وهي الانطلاق في القراءة مع الفهم والاستيعاب وهي الهدف النهائي للقراءة . 

تعليقات
الاسمبريد إلكترونيرسالة