U3F1ZWV6ZTIzNTU5OTQyOTc0Njc4X0ZyZWUxNDg2MzY0OTI3Njg4Ng==

بحث عن علم الجغرافيا ، تعريفه ، أقسامه ، أهدافه ، أهميته ، مشاكل تدريسه وطرق التغلب عليها


بحث عن علم الجغرافيا doc
ما هو علم الجغرافيا ؟ وما هي أهدافه ؟ 

بحث عن علم الجغرافيا : 

محتويات : 

(1) تعريف علم الجغرافيا . 
(2) أقسام علم الجغرافيا . 
(3) منهج وطبيعة علم الجغرافيا . 
(4) أهداف علم الجغرافيا . 
(5) أهمية علم الجغرافيا . 
(6) مشكلة تدريس مادة الجغرافيا وطرق التغلب عليها . 

تعريف علم الجغرافيا : 

تعددت الآراء وتباينت حول تعريف علم الجغرافيا ، وإن كانت معظمها تجمع علي نه علم يدرس سطح الأرض في تباينه المساحي بوصفه موطناً للبشر ، وهي دراسة تقوم بأسلوب علمي منتظم يعتمد علي الملاحظة ، والوصف ، والشرح ، والاستنتاج لظاهرات السطح وتوزيعها ، واستنباط أوجه العلاقات القائمة بينها وبين الإنسان . 

وكلمة جغرافية Geography اشتقت من كلمتين إغريقيتين Geo ومعناها الأرض ، و graphy ، وتعني الوصف ، وبذلك يمكن تعريف الجغرافيا في أبسط صورها : بأنها علم وصف الأرض . 

والجغرافيا هي العلم الذيب تهتم موضوعاته بدراسة الإنسان والبيئة ممثلين في المحيط الحيوي الذي يعيش فيه ، لذلك تهتم بعلاقة الإنسان ببيئته ، وأساليب تفاعله معهما وآثار هذا التفاعل ، ويمكننا القول بأن الجغرافيا تدرس الأرض ، وما عليها من ظاهرات طبيعية ، وأثر هذه الظاهرات في الإنسان وأثر الإنسان فيها . 

أقسام علم الجغرافيا : 

ينقسم علم الجغرافيا إلى قسمين كبيرين هما : 

(1) الجغرافيا الطبيعية : 

والتي تهتم بدراسة سطح الأرض ، تركيبه ومظاهره التضاريسية ، والمناخ ، والغطاء النباتي ، والحياة الحيوانية إضافة إلى المسطحات البحرية والمحيطية . 

(2) الجغرافيا البشرية : 

والتي تتناول دراسة توزيع المجتمعات البشرية والتأثير المتبادل بينها وبين بيئاتها الطبيعية ، والصور الاجتماعية الناجمة عن تفاعل الإنسان ببيئته المحلية . 

(3) الجغرافيا الطبيعية : 

وتشتمل علي دراسة سطح الأرض وخاصة مظاهرها الطبيعية ووظائفها وتتضمن السهول ، والأودية ، والجبال ، والأنهار ، والطقس ، والمناخ في الغلاف الغازي ، ونشاط الأمواج ، والمد ، والجزر ، والتيارات ، والغطاء النباتي ، والحياة الحيوانية علي الأرض . 

(4) الجغرافيا الإقليمية : وتعني بدراسة المساحة ، أو الإقليم لسطح الأرض المتجانس وفق معيار محدد مثل الموقع ، ويستخدم المنحي الإقليمي علي نطاق واسع في المدارس اأساسية . 

(5) الجغرافيا الحضارية ( الثقافية ) : 

وهي دراسة العلاقة بين الإنسان والبيئة ، ويهتم الجغرافي بالعلاقات المتداخلة بين التطور الثقافي والبيئة المحيطة بنا . 

(6) الجغرافيا المكانية : 

وهي التي تركز علي نظريات الموقع ، ويدرس جغرافيو المكان الموقع المركزي للمدن والعلاقات المكانية المتداخلة وحركة التجارة والناس والأفكار والبيئة المكانية للمناطق العمرانية وعلاقتها بالمناطق المحيطة . 

(7) الجغرافيا التاريخية : 

وتدرس التغيرات الجغرافية للإقليم ، ويهتم الجغرافي بكيفية ظهور الملامح المختلفة ، وأشكال الأرضي في الماضي ، والأنماط الإنسانية ، والطبيعية التي تفاعلت لعمل تغيير في شكل سطح الأرض . 

منهج وطبيعة علم الجغرافيا : 

تختلف دراسة علم الجغرافيا عن دراسة أي علم آخر ، لأن دراستها تدور حول تحليل العلاقات السببية لأي ظاهرة من الظواهر الموجودة فوق سطح الأرض . 

لذا فإن أية حقيقة علمية طبيعية كانت أم بشرية تعتبر ذات فائدة كبيرة في توضيح هذا التحليل والترابط . 

وتعددت ظواهر سطح الأرض وتشعبت وأصبح كل منهما يتكون من العديد من الظواهر التي تختلف عن بعضها ، كما تعددت كثير من الحقائق التي تتصل بتكوين كل ظاهرة ، بالرغم من تقدم التحليل الكمي ، فأصبح مجال هذه الظواهر يشمل جميع أنحاء العالم . 

ويمكننا القول بأن منهج البحث الجغرافي منهج مركب لما يأتي : 

1- يوزع الظاهرة الجغرافية . 

2- يربط بين الظاهرة الجغرافية وغيرها من الظواهر البيئية ، أي الوصول لمعرفة التفاعل والعلاقة بين الإنسان وبيئته . 

3- يسعي إلى تحليل الظواهر المختلفة وردها إلى أصولها الجغرافية . 

4- يهدف إلى إبراز الاختلافات الإقليمية في الظاهرة الجغرافية ، أو في مجموع الظواهر الجغرافية . 

وبهذا فإن المنهج الجغرافي منهج التوزيع والعرض أولا ، ثم منهج الربط والمقارنة والاستنتاج ثانيا ، ثم منهج التحليل والتعليل ثالثاً . 

كما أن طبيعة علم الجغرافيا تتمثل في أنها : 

1- علم تركيبي : فعلم الجغرافيا يجمع في تركيبه عدة علوم كالاقتصاد والتربية والفلك والسياسة والزراعة والفيزياء والجيولوجيا والأنثروبولوجيا . 

2- علم يختص بتفسير وتعليل وتحليل الظواهر الجغرافية . 

3- علم يدرس العلاقة بين الظواهر البشرية والطبيعية . 

4- علم ديناميكي متطور غير ثابت . 

خصائص علم الجغرافيا : 

1- علم تحليلي قائم علي الوصف والتحليل والتفسير والتعليل . 

2- علم قائم علي العلاقات المكانية التي تربط بين الإنسان والبيئة والأثر المتبادل بينهما . 

3- علم تكاملي بين العلوم المختلفة الطبيعية والإنسانية والتطبيقية علي حد سواء . 

4- مرتبطة بسطح الأرض . 

5- علم شامل متكامل متسلسل يتميز بالتغير والتطور . 

أهداف علم الجغرافيا : 

هناك مجموعة أهداف لتدريس الجغرافيا وهي كالتالي : 

1- اكتساب المتعلمين المعارف الجغرافية ، وتشمل الحقائق ، والمفاهيم ، والتعميمات ، والنظريات ، والقوانين ، وما يتعلق بها من مصطلحات ورموز . 

2- تنمية القيم والاتجاهات والميول المتعلقة بمبحث الجغرافيا المتمثلة في الحفاظ علي البيئة والموارد وحسن استغلالها . 

3- إعداد الطلبة في الحاضر ، والاستعداد للمستقبل مع تصور دقيق وواضح للظروف العالمية ، والمشكلات الاجتماعية ، والسياسية ، والاقتصادية المحيطة به . 

4- العمل علي تنمية التفكير الجغرافي عن طريق الملاحظة ، والتعليل ، والاستنباط ، والمقارنة والتحليل . 

5- تنمية الإحساس الوطني والقومي والعالمي عن طريق حب الوطن والأمة والدفاع عنهما وتنوير الطلبة بأهمية التبادل العالمي . 

6- تقدير الطلبة لأهمية التفاعل بين الإنسان والبيئة ، واختلاف هذا التفاعل من بيئة لأخرى . 

أهمية علم الجغرافيا : 

إن الجغرافيا كانت ولا زالت عند الكثيرين نشاطا لا طائل من ورائه ، ولم يعرف المدرسون ولا التلاميذ أهميتها كنشاط تعليمي ، في الوقت الذي تطور فيه الفكر الجغرافي إلى أعلى من مجرد وصف للظواهر وصفاً سطحياً ، بل أصبح يعتمد علي الفهم والتفسير ، والتحليل والقياس والربط واستخدام النظريات والعلوم الحديثة . 

بمعني أن الجغرافيا تطورت لتتماشي مع العلوم الأخرى ، وتندمج معها ، وتأخذ منها ما يخدمها ، وذلك لما لعلم الجغرافيا من أهمية كبيرة وهي كما يلي : 

1- إنه العلم الوحيد بجانب الطب الذي يربط الإنسان ببيئته ، ويدرس العلاقة بينهما وتأثير كل منهما علي الآخر . 

2- يسهم علم الجغرافيا حالياً باعتماده علي التقنية الحديثة ، الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية ن فأحدث ثورة كبري في رؤية الإنسان للظواهر من حوله ، ومهد لاستغلالها ومعالجتها بالشكل الذي يخدمه في المقام الأول ، خاصة وإن هذا التوجه أصبح توجهاً عالمياً تسعي الدول المتقدمة للاستفادة والإفادة منه . 

3- دراسة الأقطار المجاورة وما يوجد بها من ثروات وإمكانية التبادل الاقتصادي معها . 

4- التعرف علي أماكن وجود الزلازل والبراكين ومسبباتها وتفادي أخطارها . 

5- تعمل علي تفسير الظواهر التي تحدث علي سطح الكرة الأرضية أو في باطنها . 

6- تدرب الطلاب علي العديد من المهارات العلمية في مجالات متنوعة باستخدام الخرائط . 

7- تنمية الحس المكاني ، والقدرة علي التدقيق لدي الطلاب وفهم بيئتهم التي تحيط بهم . 

8- تساعد المتعلم في تنمية بعض المهارات والقدرات عند الطلاب . 

9- تعمل علي متابعة الأحداث الجارية والحالية في العالم . 

مشكلة تدريس مادة الجغرافيا وطرق التغلب عليها : 

نشعر اليوم بأن الجغرافيا مادة مهمشة يشعر التلاميذ نحوها بالنفور والملل ، ولقد ساهم في ذلك كثير من المدرسين غير المؤهلين ، وأن التلاميذ ينظرون إلى مادة الجغرافيا أنها مادة زائدة وصعبة لكثرة معلوماتها وأرقامها وألوانها ولا يمكن استذكارها ، من هنا نجد أن المادة تعاني التهميش في نظامنا التعليمي . 

إضافة إلى ذلك ضخامة الكم الكبير للمقرر الدراسي للجغرافيا ، وفي المقابل قلة عدد الحصص الدراسية المخصصة لتدريسها ، لذلك توجد مشكلة كبري تواجه المعلمين والمتعلمين عند تدريسها ودراستها وهي جفاف موضوعاتها ، وربما يرجع السبب في ذلك لما تتسم به موضوعاتها من البعد المكاني ن أو تجرد بعض المفاهيم الواردة . 

وهذه مجموعة من الاقتراحات لعلاج هذه المشكلة : 

1- ضرورة ربط الجغرافيا بالمواد المختلفة أثناء التدريس . 

2- استخدام الوسائل التعليمية في عمليتي التعليم والتعلم . 

3- استخدام الأحداث الجارية والقضايا المعاصرة في التدريس . 

4- ضرورة الربط بين الدراسة والبيئة . 

5- ضرورة ممارسة أنشطة مدرسية مصاحبة . 

وحتى تصبح مادة الجغرافيا مادة مشوقة ومرغوب فيها من قبل المدرسين والمتعلمين من الضروري أن نقوم بتطعيمها بالعلوم الطبيعية ، والعلوم الاجتماعية ، وأن يعتمد علي المتخصصين الجغرافيين في وضع مادة علمية سهلة قابلة للتدريس والفهم . 

تعليقات